رئيس جامعة دمشق والقائم بأعمال السفارة الفنزويلية بدمشق يبحثان سبل تعزيز علاقات التعاون العلمي بين الجانبين

 

بحث رئيس جامعة دمشق الدكتور محمد أسامة الجبان مع القائم بأعمال السفارة الفنزويلية بدمشق خواكين غوميز أزوز أفضل السبل لتعزيز علاقات التعاون العلمي والثقافي بين الجانبين.

وتناول الحديث خلال اللقاء مسائل تتعلق بالنسخة الثانية من معرض الزعيم الفنزويلي الراحل هوغو تشافيز الذي تحضر له السفارة الفنزويلية بدمشق بالتعاون مع جامعة دمشق والمزمع إقامته خلال شهر حزيران القادم.

    وقدم القائم بأعمال السفارة الفنزويلية الشكر والتقدير لجامعة دمشق لدورها الهام في إنجاح معرض هوغو تشافيز الذي استضافته كلية الفنون الجميلة العام الماضي آملا أن يحقق المعرض بنسخته الثانية النجاح المأمول بالاستفادة من التجربة السابقة للخروج بنتائج أفضل. وأوضح القائم بالأعمال بأن المعرض بنسخته الثانية سيضاف له شخصية المناضل سيمون بوليفا إلى جانب شخصية هوغو تشافيز وسيشارك في المسابقة الخاصة بالمعرض فنانون من سورية وفلسطين وبعض الدول العربية وسيكون لكلية الفنون الجميلة بجامعة دمشق مساهمة هامة في تنظيمه.

وأكد الدكتور الجبان استعداد الجامعة التام لتقديم كافة التسهيلات الفنية واللوجستية لتنظيم المعرض وإنجاحه بالشكل اللائق معربا عن أمله بتعميق التعاون مع الجانب الفنزويلي ليشمل مختلف المجالات العلمية والثقافية والأكاديمية بما ينعكس إيجابا على علاقات البلدين الصديقين سورية وفنزويلا. 

بدوه أعرب القائم بأعمال السفارة الفنزويلية عن رغبة بلاده بتطوير أواصر التعاون العلمي والثقافي مع جامعة دمشق مؤكدا بأن السفارة الفنزويلية ماضية في تقديم كافة أشكال الدعم لقسم اللغة الإسبانية بجامعة دمشق من خلال تدريب وتأهيل المدرسين الذين سيتولون عملية التدريس في القسم كما نوه إلى إمكانية تنظيم السفارة الفنزويلية ورشات خاصة بتسهيل عملية القراءة باللغة الإسبانية.

حضر اللقاء الدكتورة ميساء السيوفي نائب رئيس جامعة دمشق للشؤون العلمية ونائب عميد كلية الفنون الجميلة للشؤون العلمية.