اتفاق تعاون بين جامعة دمشق ولومونوسوف الروسية في مجال المواضيع التاريخية وتبادل العلماء والباحثين والأكاديميين.

على هامش الاجتماع الرابع السوري الروسي المشترك لمتابعة المؤتمر الدولي حول عودة اللاجئين والمهجرين السوريين عقدت إدارة شؤون الرئاسة الروسية اليوم المؤتمر العلمي العملي السوري الروسي تحت عنوان: (سورية وروسيا ..الأسس الثقافية التعليمية للتعاون) وذلك في فندق الداما روز بدمشق.

وتضمنت فعاليات المؤتمر توقيع اتفاقية تعاون علمي بين كلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة دمشق وكلية التاريخ بجامعة موسكو الحكومية" لومونوسوف" في روسيا الاتحادية بهدف تعميق التعاون في مجال المواضيع التاريخية والتعليم، على أساس مبادئ المشاركة ، وفقاً للقوانين المعمول بها في البلدين.

ونصت الاتفاقية التي وقعها رئيس جامعة دمشق الدكتور محمد أسامة الجبان وعميدة كلية التاريخ في جامعة " لومونوسوف" الروسية على التعاون في  مجال تنفيذ البرامج التعليمية، وجذب العلماء والباحثين والأكاديميين المعروفين من كلا الطرفين لإلقاء المحاضرات العامة وتبادل المراجع التعليمية والعلمية بالإضافة الى تبادل الجامعتين مشاركة طلاب في الفعاليات التي تجري فيهما.
كما اتفق الطرفان على إجراء بحوث مشتركة في مختلف مجالات المعرفة التاريخية، بما في ذلك المؤتمرات العلمية والعملية المشتركة، والطاولات المستديرة، وحلقات النقاش ذات الاهتمام مشترك فضلا عن التعاون في مجال نشر نتائج الأنشطة العلمية والتعليمية المشتركة في المجلات والمنشورات التابعة للجامعتين مع الإشارة إلى حفظ الملكية الفكرية وما ينجم عنها من حقوق كلا الطرفين.